الخبر الرئيسيعربي ودولي

بوتين: اميركا والغرب يتحملون مسؤولية المأساة في غزة

حمل الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، الولايات المتحدة والغرب مسؤولية العدوان الواسع الذي يشنه الاحتلال الاسرائيلي على قطاع غزة، وقال بان الولايات المتحدة والغرب يريدون نشر الفوضى في منطقة الشرق الأوسط، وتعمل على تشويه المنظمات التي تدعو لوقف اراقة الدماء.

وأشار بوتين الى أن مفتاح حل الصراع يكمن في إنشاء دولة فلسطينية مستقلة ذات سيادة، ملمحا إلى أن هذا ليس هدف واشنطن المعلن.

واضاف بوتين: “الولايات المتحدة وحلفاؤها هي المستفيد الرئيسي من عدم الاستقرار العالمي، حيث يريدون استخدام الفوضى لاحتواء منافسيهم وزعزعة استقرارهم.. الولايات المتحدة بحاجة إلى أزمة مستمرة في الشرق الأوسط، لذا فإنها تشوه سمعة الدول والمنظمات التي تدعو إلى إنهاء إراقة الدماء، بما في ذلك الأمم المتحدة”.

وفي بيان تلفزيوني أمام اجتماع لأعضاء مجلس الأمن الروسي والحكومة ورؤساء وكالات إنفاذ القانون، قال بوتين “النخب الحاكمة في الولايات المتحدة” و”من يدورون في فلكها” يقفون وراء قتل الفلسطينيين في غزة وخلف الأحداث في أوكرانيا والعراق وسورية.

وأضاف “إنهم يريدون استمرار الفوضى في الشرق الأوسط، ولذلك تبذل الولايات المتحدة قصارى جهدها لتشويه سمعة تلك الدول التي تصر على وقف فوري لإطلاق النار في قطاع غزة ووقف إراقة الدماء، والتي تقف مستعدة لتقديم مساهمة حقيقية في حل الأزمة”.

وتدعم روسيا وقفا فوريا لإطلاق النار في غزة، كما أنها تساند حل الدولتين، وأثارت موسكو غضب إسرائيل باستقبالها وفدا من حركة حماس.

كما اتهم أجهزة المخابرات الغربية وأوكرانيا بالمساعدة في إثارة الاضطرابات في داغستان، حيث حاول حشد من الناس الليلة الماضية اعتراض سبيل ركاب كانوا قد وصلوا إلى مطار محج قلعة على متن رحلة من “إسرائيل”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى