الخبر الرئيسيفلسطيني

شهيدان برصاص الاحتلال في طوباس ونابلس

استشهد شابان وأصيب عدد اخر برصاص قوات الاحتلال، صباح اليوم الاحد، خلال مواجهات عنيفة واشتباكات مسلحة في نابلس وطوباس شمال الضفة الغربية.

وأعلنت وزارة الصحة استشهاد كل من الشاب عدنان جهاد بني عودة (19 عاما) في طوباس متأثرا بإصابته برصاصة بالرأس، والشاب مالك جميل شرقاوي (26 عاماً) برصاصة في القلب أطلقها عليه جنود الاحتلال خلال اقتحام نابلس

 

وأفادت مصادر محلية ” أن اشتباكات مسلحة عنيفة اندلعت عقب اقتحام قوات الاحتلال لمدينة طوباس، أسفرت عن إصابة ستة شبان بجراح مختلفة.

 

إقرأ أيضاً

شهيدان وإصابات بقصف جوي إسرائيلي لمسجد الأنصار في مخيم جنين

وأوضح أن بني عودة أصيب برصاص الاحتلال في بلدة طمون خلال انسحاب قوات الاحتلال من طوباس، ونقل إلى المستشفى التركي بطوباس، وأعلن لاحقا عن استشهاده متأثرا بإصابته الحرجة.

 

في حين، استشهد الشاب شرقاوي متأثرا بإصابته خلال مواجهات مع قوات الاحتلال لمخيم عسكر الجديد شرقي نابلس.

 

وأفاد مراسلنا أن قوات إسرائيلية خاصة تسللت إلى مخيم عسكر فجرا، تبعها اقتحام قوات الاحتلال للمخيم معززة بأكثر من 20 آلية، وحاصرت أحد المنازل واعتقلت شابا.

 

واندلعت اشتباكات مسلحة عنيفة استهدف خلالها مقاومون قوات الاحتلال بالرصاص والعبوات الناسفة محلية الصنع.

 

وأصيب في المواجهات أربعة شبان بالرصاص الحي، بينهم شرقاوي الذي استشهد بعد وقت قصير من وصوله إلى مستشفى رفيديا.

 

يُشار إلى أن أربعة شبان فلسطينيين استشهدوا منذ ساعات فجر اليوم الأحد، برصاص وقصف “إسرائيلي”، شمال الضفة الغربية؛ بينهما شهيدان في مخيم جنين لم يتم التعرف عليهما بعد.

 

وباستشهاد الشبان الأربعة، يرتفع عدد الشهداء برصاص واعتداءات الاحتلال والمستوطنين في الضفة الغربية والقدس، منذ 7 أكتوبر 2023، إلى 89 شهيدًا.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى