الخبر الرئيسيفي المواجهة

بالفيديو وصور “استشهاد المنفذان” قتيل و8 إصابات بينها خطيرة في عملية إطلاق نار شرق القدس

قتل متسوطن وأصيب 8 آخرون بجروح وصفت بين المتوسطة والخطيرة جدا، صباح اليوم الخميس، وذلك جراء عملية إطلاق نار وقعت قرب مستوطنة “معاليه أدوميم” وحاجز الزعيم شرق القدس المحتلة.

وأعلن جهاز الأمن العام “الشاباك” أن منفذي الهجوم الذي استهدف جنودا قرب مستوطنة “معاليه أدوميم” هم الشقيقان محمد (26 عاما) وكاظم (31 عاما) زواهرة من بلدة التعامرة شرق بيت لحم، وأحمد الوحش (32 عاما)، من زعترة جنوب بيت لحم.

وبحسب المعلومات المتوفرة، فإن الشقيقين استشهدا في مكان العملية، بينما حاول المنفذ الثالث الهرب إلا أنه استشهد بعد مطاردة قصيرة، وفق ادعاء قوات الاحتلال.

وأفادت وسائل إعلام إسرائيلية أن عملية إطلاق وقعت على شارع رقم 1 بمساره بالقرب مستوطنة “معاليه أدوميم، ما أسفرت عن قتيل وإصابة 8 أشخاص 3 منهم وصفت حالتهم بالحرجة.

ووقعت عملية إطلاق النار في شارع حيوي يقود إلى المدخل الرئيس والوحيد لمستوطنة “معاليه أدوميم” المقامة على أراضي بلدتي العيزرية وأبو ديس.

وأفادت وسائل إعلام إسرائيلية أن 3 فلسطينيين نفذوا عملية إطلاق النار في “معاليه أدوميم”، وقد جرى إطلاق النار باتجاههم وإصابتهم.

ويستدل من المعلومات الأولية أن المنفذين للعملية أخوين من بيت لحم وثالث لم تتضح هويته بعد.

وبحسب إذاعة الجيش الإسرائيلي، فإن منفذي الهجوم استغلوا الازدحام المروري على حاجز الزعيم لتنفيذ العملية، فيما أفادت صحيفة “هآرتس”، بإطلاق النار على شابين في مدخل “معالي أدوميم” بعد تنفيذهما عملية إطلاق النار، فيما تم ملاحقة شاب ثالث وإطلاق النار عليه وإصابته.

وقالت إذاعة الجيش: “وصل منفذي العملية بسيارة قرب حاجز الزعيم وتحديدا قبل الحاجز بنحو نصف كيلومتر. أطلقوا النار باتجاه الإسرائيليين الذين كانوا يستقلون سياراتهم أمام الحاجز، وقامت القوات الأمنية بتحييد اثنين من المنفذين ولم يتم بعد استبعاد الاشتباه بوجود آخرين”.

وذكرت القناة 14 الإسرائيلية، أنه بالإضافة إلى تحييد اثنين من منفذي العملية، فإن الشرطة الإسرائيلية تزعم اعتقال اثنين آخرين كانا برفقة المنفذين في السيارة.

وقالت الإذاعة الإسرائيلية الرسمية “كان-ريشت بيت” إن عملية إطلاق النار نفذت من أسلحة أتوماتيكية تجاه مركبات كانت تسير على شارع 1 السريع قرب حاجز الزعيم.

وأعلنت شرطة الاحتلال الإسرائيلي أن عملية إطلاق النار شرق القدس المحتلة نفذها 3 فلسطينيين، حيث تم إطلاق النار عليهم وإصابتهم.

ونقلت وسائل إعلام إسرائيلية عن قائد شرطة الاحتلال قوله: “المنفذون وصلوا بسيارتين مختلفتين وكانوا مسلحين ببنادق أم 16 وكارلو وقنابل يدوية ومخازن رصاص، فهذه ليست عملية منفردة بل عملية نفذتها مجموعة”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى